الأحد، 13 مارس 2016

ضَحِـ ـكَ الفتى ..



ضَحِكَ الفتى لمَّا تذكَّرَ أُمَّهُ
ومِزاحَها في كُـلِّ يومٍ آتِ

وهتافَهـا في كُلِّ صبـحٍ قـادمٍ :
ولدي الشقيُّ وفلذتي وحياتي

ضَحِـكَ الفتى حتى تذكَّر أنَّهـا
ماتت، ولم تترُك سِوى الآهاتِ 

فتذكَّـرت عينـاهُ آخرَ نظـرةٍ
لعيونِها في آخرِ السكـراتِ

فبكى على وجعِ الزمانِ ..
 وثغرُهُ
مُتَبسِّــمٌ، يشتـاقُ للضَّحِكـاتِ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق