الجمعة، 26 فبراير 2016

مـا ذنْبُهَــا !!





ما ذنبُها !!
يا مَن قَصفْتُم دارَها
فتناثرَت أشلاؤُهَا 
كالرملِ بينَ المُنْخُلي
هيَ لم تقُل إلا الحسين !!
ولم تقُل إلا علي !!
هي لم تكن شيعيةً
بل لم تكن سنيةً
فكِلاهُما في عينهِا 
تَيْسٌ يُناطِحهُ طلِي *
تبَّاً لأِربابِ العِقال
وكلِّ عِلجٍ خَائنٍ
لم يَتعِظ أو يَعقلِ
تباً لهم 
تباً لكم 
تباً لِكُلِّ مُؤيِّدٍ
أضحى لقاتِلِها ولي


=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=
* الطلي : الكبش باللهجة الصنعانية 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق