الأربعاء، 10 أبريل 2013

نـ ـاشـ ــطـ ــة ...



نظرت إلى خرفانها بدموعها المتساقطة ..
قالت بصوتٍ شاحبٍ ..
أناْ يا خرافي ساقطة ..
لكن عهري ثورةٌ ..
ستُبيد كل فضيلةٍ كتبت حروف الخارطة ..
هبوا فإنّ مفاتني ،،
ليست بحاجة واسطة ..
فأنا لكم أمٌ حنون  ..
والأمُ دوماً قاسطة ..
لن يسمعوا أصواتنا ..
فنضالنا لا روح فيهِ ولا رجالٌ ( شاحطة ) ..
هيا نُسفّه دينهم ..
لنعيدَ مِن أذقانهم حق الشعوب الساخطة ..
هيا لنشتم ربهم ..
فلقد كفرتُ لعلني أغدو بكفري ضابطة ..
فلكل ساقطةٍ إذا كفرت .. 
أيادٍ لاقطة ...
أنا يا خرافي ساقطة ..
وأقرُ أني لم يُبارحني الكسل ..
منذُ الأزَل ..
لكنني سأظل في قاعِ القذارةِ هابطة ..
يكفي الرذيلة أن تصير على جبيني يافطة ..
أناْ أكسل النسوان إلا في الرذيلة ،،
ناشطة ..



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق