الأحد، 11 أغسطس 2013

إلى البطل الأسير ( حازم أبو اسماعيل )




من أنتَ يا ذاكَ المزمجرُ خلفَ قضبانِ البهائم ؟
من أنتَ ؟ 
إنّ العز في عينيكَ تخشاهُ الضراغم ..
باعوكَ للسجانِ قُرباناً لآلـــهةِ الدراهم ..
فغدوتَ للسجَّانِ سجاناً ..
وللسجناءِ حاكم ..
فالقيد في قدميكَ سُجَّادٌ  ، وفي كفيكَ صائم ..
إن يسجنوكَ فأنتَ حُرٌ ..
لا وربي .. 
أنتَ حازم ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق